img

ثقب أسود يتجه نحو الكرة الأرضية ليلتهمها

منذ 7 شهور

تعرضت الكرة الأرضية في السنوات الأخيرة، لعدد متزايد من المتغيرات. ولم تلبث البشرية أن علمت كيف تحمي نفسها من النيازك.

اتضح في الآونة الأخيرة وجود خطر أكثر جدية يتمثل بالنجوم التائهة والتدفقات المجهولة، وأهمها، وجود ثقب أسود هائل.
فوفقا للباحث الأمريكي في عالم الفيزياء الفلكية، فريزير كين، يوجد في الفضاء الخارجي ثقب أسود ضخم الذي يتوجه نحو الكرة الأرضية. بحسب ما نقلته صحيفة “روسيسكي ديالوغ”.
 وتكوّن الثقب في مجرة “المراة المسلسلة”، وتمكنت مجرة “درب التبانة” عن طريق قوة جاذبيتها من انتزاع الكائن الكوني الهائل.
ويقدر بعد الثقب الأسود الخطير بمسافة 2.5 مليون سنة ضوئية من الأرض.